aplatkaki
المكتبة السكيرجية التجانية--> مؤلفات الدكتور الحاج أحمد بن عبد الله سكيرج الأنصاري الخزرجي--> كتاب: من أسرار كتاب الرماح --> لدفع الشرور و المصائب و الأحزان، و إن تحتم نزولها نزل به لطف عظيم
Copyright © Cheikh-skiredj.com tous droits réservés

بحث متقدم
الكتب التي يتم البحث فيها
مؤلفات تجانية بلغات أجنبية
شراء الكتب
لدفع الشرور و المصائب و الأحزان، و إن تحتم نزولها نزل به لطف عظيم:

تقرأ صلاة الفاتح لما أغلق عشر مرات، ثم تتضرع بهذا الدعاء إلى مولاك: إلهنا أنت المحرك و المسكن لكل ما وقع في الوجود من الخيرات و الشرور في حكمك الحل و العقد لجميع الأمور و بيدك و عن مشيئتك تصاريف الأقدار و القضاء و المقدور و أنت تعلم بعجزنا و ضعفنا و ذهاب حولنا و قوتنا من تباعتنا مما يحل بنا من الشرور عن اتصالنا بما نريد الوقوع فيه من الخيرات أو ما يلائم أغراضنا في جميع الأمور و قد وقفنا ببابك و التجأنا لجنابك و وقفنا على أعتابك مستغيثين بك في صرف ما يحل بنا من الشرور و ما ينزل بنا من الهلاك مما يجري به تعاقب الدهور مما لا قدرة لنا على تحمله و لا قوة لنا على طلبه فضلا عن وجله و أنت العفو الكريم و المجيد الرحيم الذي ما استغاث بك مستغيث إلا أغثته و لا توجه إليك مكروب يشكو كربه إلا فرجته و لا ناداك ذو ضر من أليم بلائه إلا عافيته و رحمته و هذا مقام المستغيث بك و الملتجئ إليك فارحم ذلي و تضرعي بين يديك و كن لي عونا و ناصرا و دافعا لكل ما يحل بي من المصائب و الأحزان و لا تجعل عظائم ذنوبي حاجبة لما ينزل إلينا من فضلك و لا مانعة لما تتحفنا به من طولك و عاملنا في جميع ذنوبنا بعفوك عن زلاتنا و عثراتنا برحمتك و إحسانك فإنا لفضلك راجون و على كرمك معولون و لنوالك سائلون و لكمال عزك و جلالك متضرعون فلا تجعل حظنا منك الخيبة و الحرمان و لا تنلنا من فضلك الطرد و الخذلان فإنك أكرم من وقف ببابه السائلون و أوسع مجدا من كل من طمع فيه الطامعون فإنه لك المن الأعظم و الجناب الأكرم و أنت أعظم كرما و أعلى مجدا من أن يستغيث بك مستغيث فترده خائبا أو يستعطف أحد نوالك متضرعا إليك فيكون حظه منك الحرمان لا إله إلا أنت يا علي يا مجيد يا كريم يا واسع الجود يا رحيم، تكرر من قولك لا إله إلا أنت الخ عشرين مرة و تقرأ صلاة الفاتح لما أغلق عشر مرات. فإن المداوم على هذا الدعاء في كل ليلة 7 أو 5 أو 3 يجد اليسير في جميع الأمور و الخلاص في كثير من الشرور و المداومة عليه في كل ليلة تدفع كثيرا من المصائب و الأحزان و إن تحتم نزولها نزل به لطف عظيم فيها.

assrare-rimah
 


الصفحة التالية

1• من نفائس و أسرار كتاب الرماح

2• 2- المنجيات

3•

4• ما يكفر الذنوب مما ذكره سيدنا الشيخ سيدي أحمد التجاني رضي الله عنه

5• 3- المعاملات

6• 4- علم الطريقة التجانية

7• التحذير من تكذيب أولياء الله الصالحين و عداوتهم

8• الشك وذهاب الجزم يفوت الخير و الكرامات

9• ضرورة الإذن الخاص

10• السبب في الإذن

11• التأدب مع الشيخ استعدادا للتأدب مع الله تعالى، فالشيخ واسطة للتأدب لا للتقريب

12• التجرد للعبادة

13• مراحل الفتح

14• تصفية النية للعبادة

15• تصفية النية للورد

16• من الفضائل التي يختص بها أهل الطريقة التجانية رضي الله عنهم

17•

18•

19• 5- آداب الذكر

20• ذكر الجماعة

21• 6- من النفائس و الأسرار

22• في كيفية صلاة الاستخارة التي لا يقع بعدها إلا الخير التام

23• لدفع الشرور و المصائب و الأحزان، و إن تحتم نزولها نزل به لطف عظيم

24• من أدعيته رضي الله عنه لجميع المطالب

25• حقيقة المكر

26• 7- بعض الحقائق

27•

28• أهمية علم الظاهر

29• 8- الخاتمة

   
   
   
   المكتبة السكيرجية التجانية: Bibliotheque tidjani Bookmark and Share
| الواجهة الرئيسية للموقع | version française du site | المكتبة السكيرجية التجانية | اقتناء الكتب | Contact للاتصال | 9 Languages

       أنجز بحمد الله و حسن عونه العميم، و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم، نسأله سبحانه أن يجعل إجازته القبول . و النظر في وجه الرسول. عليه أتم صلاة و سلام. و على آله و أصحابه الكرام. ما بقي للدوام دوام